تركيا: الشركات العقارية تتنافس في التخفيضات

تركيا: الشركات العقارية تتنافس في التخفيضات

إسطنبول (تركيا تايمز): أطلقت الشركات العقارية في تركيا سباقا لبيع مشاريعها التي عجزت عن بيعها مستغلة تأثير معدلات الفائدة التي أخذت في التراجع إلى ما

تركيا : قطع الإنترنت وحجب مواقع التواصل الاجتماعي
تركيا وإسرائيل يتفقان على تعيين السفراء الجدد خلال أيام القادمة
تحذير من الأمم المتحدة  الى تركيا بشأن اعتقال نواب الحزب الكردي

إسطنبول (تركيا تايمز): أطلقت الشركات العقارية في تركيا سباقا لبيع مشاريعها التي عجزت عن بيعها مستغلة تأثير معدلات الفائدة التي أخذت في التراجع إلى ما دون الواحد في المئة.

وتنظم الشركات العقارية حملات دعائية كبيرة تشمل تخفيضات كبيرة وإرجاء الأقساط أيضا، إذ تشهد شهور الربيع في كل عام حملات كبيرة لشركات العقارات تعكس خوف هذه الشركات من أن تعجز عن بيع أسهمها بفعل تأثير الأزمة الاقتصادية.

ويوضح الرئيس التنفيذ لشركة كيلير ويليامز keller Williams بتركيا إمرة أرول أن إنخفاض معدلات الفائدة له قيمة إيجابية للقطاع قائلا:” منذ نحو سنة كان المستثمرون قد اتخذوا قرار بالانتظار والتمهل بسبب معدلات الفائدة المرتفعة.

لذا فإن خفض الفائدة قد يتسبب خلال الأيام القليلة المقبلة في خفض فوائد ضريبة القروض السكنية إلى ما دون الواحد في المئة مما يشكل فرصة رائعة لأصحاب الدخل المتوسط والمستثمرين كما سيتمكن المستثمرون ،الراغبون في الاستقادة من مميزات القروض، من شراء منازل بفائدة معقولة”.

وفي ظل هذه الحملات يُفضّل خيار القسط الأولي المنخفض بنسبة كبيرة بالإضافة إلى الفائدة المنخفضة. حيث تهدف الحملات ذات القسط الأولي المنخفض، التي تستهدف من ليس عليهم تراكمات، إلى إراحة المستهلك إما بعدم تحصيل قسط أولي أو بدفع قسط أولي محدد وتقسيط باقي المبلغ بعد التسليم.

واللافت للانتباه هو ضمان توفير شروط مناسبة مشابهة للأجانب الراغبين في شراء عقارات داخل تركيا.